الرئيسية / أخبار تقنية / الشركات التكنولوجية تنفق أكثر من 64 مليون دولار على جماعات الضغط في الولايات المتحدة خلال عام 2018

الشركات التكنولوجية تنفق أكثر من 64 مليون دولار على جماعات الضغط في الولايات المتحدة خلال عام 2018

أنفقت أكبر الشركات في مجال التكنولوجيا مزيدًا من المال في كسب التأييد للحكومة في عام 2018 أكثر من أي عام مضى ووفقًا لتقرير صادر عن وكالة رويترز فقد أسقطت جوجل 21.2 مليون دولار في جهود كسب التأييد في عام 2018 وهو رقم قياسي جديد للشركة وأكبر ما أنفقته على ممارسة الضغط منذ عام 2012 وبالمثل رفع موقع فيسبوك جهوده للضغط من خلال إسقاط 12.62 مليون دولار وأنفقت الشبكة الاجتماعية على النفوذ السياسي.

ولم يكن كل من جوجل وفيسبوك بمفردهما في نفقاتهما الرئيسية فقد انخفض سعر أمازون إلى 14 مليون دولار وارتفعت مايكروسوفت نحو 9.52 مليون دولار على أنشطة كسب التأييد العام الماضي أي بزيادة قدرها أكثر من مليون دولار عن إنفاقها في عام 2017 وفي الواقع خفضت أبل رسومها للضغط في عام 2018 حيث أنفقت 6.62 مليون دولار مقارنة بـ 7.15 مليون دولار العام السابق حتى أن تويتر أنفق أكثر من مليون دولار للمرة الأولى على الإطلاق وأنفقت أكبر الشركات في مجال التكنولوجيا أكثر من 64 مليون دولار في محاولة التأثير في واشنطن العاصمة.

في حين أن الإنفاق كان مرتفعا بشكل كبير بين عمالقة التكنولوجيا وكذلك كان التدقيق يتم تطبيقه على الشركات من قبل المشرعين وقدم كبار المسؤولين التنفيذيين من فيسبوك و جوجل و تويتر و أبل مظاهر أمام الكونغرس لمناقشة كيفية حماية الشركات لبيانات المستخدمين وتعرضت الشركات أيضا لانتقادات بسبب السماح للمتصيدون الروس بالتلاعب بمنصاتهم لنشر أخبار كاذبة وإثارة الجدل مع استمرار المشرعين في طرح أفكار جديدة حول كيفية تنظيم صناعة التكنولوجيا وتوقعوا أن تستمر الشركات في ضخ الأموال في جهود الضغط في محاولات التأثير على أي تشريع محتمل.

عن فدوى

شاهد أيضاً

فرنسا تؤجل توقيع تعهد الإنترنت وسط ضغوط أمريكية

قال وزير فرنسي إن فرنسا أرجأت التوقيع المزمع على تعهد من قبل منصات الإنترنت لمكافحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *