الرئيسية / أخبار تقنية / فيسبوك تخطط لدمج جميع تطبيقات الرسائل الخاصة بها مع إضافة ميزة التشفير من النهاية إلى النهاية

فيسبوك تخطط لدمج جميع تطبيقات الرسائل الخاصة بها مع إضافة ميزة التشفير من النهاية إلى النهاية

يخطط مارك زوكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك لدمج وظائف المراسلة في ماسنجر وواتس أب وانستقرام حتى يتمكن المستخدمين من المراسلة بين هذه التطبيقات ووفقًا لصحيفة نيويورك تايمز فإن هذه الخطوة ستحتاج إلى الآلاف من موظفي فيسبوك من أجل إعادة تكوين كيفية عمل جميع أنظمة المراسلة الثلاثة “في أبسط مستوياتها الأساسية” وستبقى الثلاثة تطبيقات مستقلة وتوحيد الرسائل الخاصة بهم من المتوقع أن تكتمل بحلول نهاية عام 2019 أو ربما في أوائل عام 2020.

وقال فيسبوك في بيان “نحن نعمل على جعل المزيد من منتجات المراسلة الخاصة بنا مشفرة من البداية إلى النهاية ونضع في الاعتبار طرقًا تجعل الوصول إلى الأصدقاء والعائلة عبر الشبكات أسهل ونريد أن نبني أفضل الرسائل يمكننا أن نرغب في أن تكون الرسائل سريعة وبسيطة وموثوقة وخاصة “

وما يزيد من تعقيد عملية التوحيد هذه هو التضمين الافتراضي الحالي للواتس أب التشفير المتكامل والذي يحمي الرسائل من أن يتم عرضها من قبل أي شخص لا يشارك في محادثة على العكس ولا يتميز تطبيق ماسنجر وانستقرام بتشفير من طرف إلى طرف.

ويقال إن زوكربيرج يعتقد أن دمج منصات الرسائل المختلفة لجميع تطبيقاتها المكتسبة سيجعلها في النهاية أكثر فائدة وفي الوقت الذي يقال فيه إن موقع الفيسبوك كان يهدف إلى السماح بالاستحواذ على المزيد من الاستقلالية في البداية حيث اصبح زوكربيرغ مهتمًا للغاية بهذا التكامل الذي بدأ في نهاية العام الماضي وقد تسببت هذه التصرفات في حدوث احتكاك داخلي حيث غادر مؤسسي فيسبوك وانستقرام في الخريف الماضي وغادر مؤسس واتس أب بسبب أسباب مماثلة.

واخيرًا تأتي هذه التقارير في أعقاب أوقات عصيبة بالنسبة للفيسبوك ومديرها التنفيذي بعد فقد ما يقارب من 16 مليار دولار في اليوم الذي انخفض فيه سهم فيسبوك بنسبة 20٪ وتعرّض 50 مليون حساب على الشبكة للخطر بسبب ضعف الأمان.

عن فدوى

شاهد أيضاً

مايكروسوفت تحذر من متصفح إنترنت إكسبلور الذي يقع تحت الهجمات النشطة

‫أصدرت الشركة العملاقة مايكروسوفت في وقت سابق اليوم تحذيرًا أمانًا طارئًا يحذر ملايين مستخدمي ويندوز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *