الرئيسية / أخبار تقنية / أوغندا تفقد 5 ملايين مستخدم للإنترنت نتيجة لضريبة وسائل الإعلام الاجتماعية

أوغندا تفقد 5 ملايين مستخدم للإنترنت نتيجة لضريبة وسائل الإعلام الاجتماعية

في منتصف عام 2018 قدمت أوغندا ضريبة وسائل الإعلام الاجتماعية (OTT) التي تطلب من الأوغنديين دفع ضريبة إذا أرادوا الوصول إلى خدمات مثل فيسبوك و تويتر و الواتس أب والعديد من الآخرين وتبين استنادًا إلى البيانات الصادرة عن لجنة الاتصالات الأوغندية (UCC) أن الضريبة كان لها تأثير كبير على عدد مستخدمي الإنترنت في بلد شرق أفريكان مما أدى إلى انخفاض عدد مستخدمي الإنترنت على مدار 3 أشهر.

ما يثير الاهتمام أيضًا عندما ينظر المرء إلى البيانات التي نشرتها يونيون كاربايد كوربوريشن هو أن نصف مستخدمي الإنترنت في أوغندا كانوا يدفعون بالفعل ضريبة وسائل الإعلام الاجتماعية مما جعل عائدات الضرائب التي جمعت منها فترة طويلة بعيدة عما توقعته الحكومة عند تقديمه.

في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الربع [من يوليو إلى سبتمبر 2018] قيد المراجعة كان كل من عدد دافعي الضرائب في OTT والأرقام الخاصة بإيرادات OTT في اتجاه تنازلي تشير الأرقام إلى المشتركين الذين استخدموا خدمات OTT مرة واحدة على الأقل في هذا الربع كان 50.4 في المائة من المشتركين في شبكة الإنترنت يستمتعون بخدمات OTT بحلول نهاية سبتمبر 2018

الإحصائيات الصادرة عن يونيون كاربايد كوربوريشن بشأن الإيرادات المحصلة من ضريبة وسائل الإعلام الاجتماعية والانخفاض في مستخدمي الإنترنت ليست مفاجئة إن الشعور السائد بين معظم الأوغنديين منذ إطلاق الضريبة كان الهدف الوحيد من الضريبة هو منع حرية الناس في التعبير عن طريق فرض رسوم إضافية عليهم دفعها من أجل استخدام وسائل التواصل الاجتماعي وكذلك دفع ثمن هواتفهم الذكية والوصول إلى الإنترنت.

على هذا النحو حدث العديد من الأشياء كما تبين الإحصاءات اختار بعض الناس قطع استخدامهم لوسائل الإعلام الاجتماعية تمامًا كما يتضح من انخفاض عدد مشتركي الإنترنت البالغ عددهم خمسة ملايين مشترك وقد اختار آخرون دفع الضريبة في حين اختار آخرون الاستمرار في استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية ولكن تجاوز الحاجة إلى دفع الضريبة باستخدام تطبيقات الشبكة الافتراضية الخاصة (VPN).

ما يتبقى لنا هو معرفة كم سيستمر انخفاض مستخدمي الإنترنت في أوغندا أو ما إذا كان سيستقر عند نقطة معينة وفي كلتا الحالتين تظل ضريبة OTT خطوة سلبية نحو ربط أوغندا.

عن فدوى

شاهد أيضاً

تويتر توضح الآن ما يمكن أن تفعله تطبيقات الجهات الخارجية بأذونات حسابك

بينما تواصل الشبكة الاجتماعية تويتر العمل على تحسين صحة وسلامة المستخدمين تقوم بتحديث أذونات التطبيق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *