الرئيسية / أخبار تقنية / نظام الاحتيال في الإعلانات على أندرويد يستنزف بطاريات وبيانات المستخدمين

نظام الاحتيال في الإعلانات على أندرويد يستنزف بطاريات وبيانات المستخدمين

اكتشاف عملية احتيال جديدة يقوم فيها المحتالون بعرض إعلانات فيديو خلف صور البانر التي تستنزف بطاريات وبيانات المستخدمين بينما تقوم أيضًا باحتيال المعلنين ومطوري التطبيقات في هذه العملية وكل ذلك من أجل تحقيق ربح كبير.

تم الكشف عن مخطط احتيال الإعلانات هذا من قبل شركة الكشف عن الاحتيال Protected Media فهو يؤثر على العديد من التطبيقات ويسمح بسرقة عشرات الملايين من الدولارات شهريًا وتفيد أخبار BuzzFeed بأن إعلانات الفيديو غير الصالحة التي تعمل خلف لافتات مرتبطة بشركة إسرائيلية تدعى Aniview وفرعها الخارجي OutStream Media.

وهذا الاحتيال الجديد يعمل بطريقة يتم فيها الاحتيال على مطور التطبيق والمعلنين من قِبل شركة تكنولوجيا الإعلانات المشاركة في الوسط ويقوم مطور التطبيق ببيع إعلان بانر يظهر في تطبيقه ويراه المستخدمين الذين يقومون بتنزيل تطبيقهم وراء هذا الشعار يقوم المحتالون تلقائيًا بتشغيل إعلانات الفيديو التي لا يستطيع مستخدمي التطبيق رؤيتها ولكن يتم تسجيلها على أنها معروضة.

وبسبب هذه الممارسة لا يحصل المعلن الذي يدفع أكثر لإعلان فيديو على ما دفع مقابله لأن المشاهد لا يرى الإعلان حقًا وحتى مطور التطبيق يستقر مقابل سعر أقل لإعلان الشعارات حيث يحق له الحصول على سعر إعلان فيديو وكلا الطرفين يتكبدان خسائر ويتم انتزاع المكاسب من قبل المحتالين على الإعلان وعلاوة على ذلك فإن عملية احتيال الإعلان هذه تستنزف بطاريات وبيانات مستخدمي التطبيق في هذه العملية.

وبحسب موقع BuzzFeed فأن Aniview ينكر أي تورط ويدعي أن طرفًا ضارًا ثالثًا قد استغل الرمز الترويجي وإعلانات الشعارات ومع ذلك تقول بروتيكت ميديا ​​إن أنيفيو وفرعها أوتستريم ميديا ​​قد انغمسا في عملية احتيال الإعلان لدى شركة كشف الاحتيال حتى الفيديو والكود وغيرها من المعلومات كدليل.

كما صرح الرئيس التنفيذي لشركة Aniview Alon Carmel لـ موقع BuzzFeed أن شركته “لا تشارك عن قصد في أي نشاط احتيالي” وقال إن OutStream Media صنعت صورًا ورمزًا بطريقة غير مصرح بها وأن الممثلين السيئين استخدموا منصة إعلانات الفيديو Aniview لتوليد دخل الاحتيال وقال إن OutStream Media قد توقفت عن العمل في الصيف الماضي وأن Aniview بصدد إغلاقها بشكل قانوني.

على أي حال إذا وجدت أن أحد التطبيقات يستخدم الكثير من البيانات والبطارية فقد يكون السبب في ذلك هو أن مخطط الاحتيال الجديد للإعلان هذا قيد التشغيل على الرغم من أن التطبيقات الخالية من الإعلانات مثالية إلا أن المصدر الوحيد لإيرادات المطورين هو الإعلان.

عن فدوى

شاهد أيضاً

متصفح سفاري يقوم بإرسال بعض عناوين IP الخاصة بالمستخدمين إلى الشركة الصينية Tencent

‫في عالم تقوم فيه كل شركة تقنية بمشاركة بيانات المستخدمين وبيعها حاولت شركة أبل دائمًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *