الرئيسية / أخبار تقنية / شركة UniCredit تعاني من اختراق أمني يكشف عن بيانات 3 ملايين عميل إيطالي

شركة UniCredit تعاني من اختراق أمني يكشف عن بيانات 3 ملايين عميل إيطالي

‫أعلنت UniCredit وهي شركة مصرفية وخدمات مالية عالمية إيطالية اليوم أنها عانت من حادث أمني سرب بعض المعلومات الشخصية التي تخص ما لا يقل عن 3 ملايين من عملائها المحليين.‬

تأسست UniCredit رسميًا في عام 1870 وهي أكبر الخدمات المصرفية والمالية في إيطاليا وأحد البنوك التجارية الأوروبية الرائدة التي تضم أكثر من 8500 فرع في 17 دولة.‬

ولم تكشف UniCredit عن أي تفاصيل حول كيفية حدوث حادثة البيانات إلا أن البنك أكد أن مهاجمًا مجهولًا قام بإختراق ملف تم إنشاؤه في عام 2015 يحتوي على ثلاثة ملايين سجل يتعلق فقط بعملائه الإيطاليين.‬

وتحتوي البيانات المسربة على معلومات شخصية لـ 3 ملايين عميل بما في ذلك: أسماء ومدن وأرقام الهاتف وعناوين البريد الإلكتروني وأكد Unicredit أن سجلات المستخدمين المعرضين للخطر لا تتضمن أي بيانات شخصية أو بيانات بنكية أخرى تسمح للمهاجمين بالوصول إلى حسابات العملاء أو السماح بمعاملات غير مصرح بها.‬

كما بدأت الشركة على الفور تحقيقًا داخليًا للتحقيق في الحادث والتحقق من مدى الانتهاك وكذلك أبلغت جميع السلطات المعنية بما في ذلك تطبيق القانون وأيضًا الاتصال بجميع العملاء الذين يحتمل تأثرهم بإشعارات الخدمات المصرفية عبر الإنترنت و / أو البريد.‬

‫ووفقًا للبنك فإنه وضع ضوابط أمنية إضافية لتشديد سلامة وأمن بيانات عملائه.‬

وقال يونيكريديت: “تعد سلامة وأمن بيانات العميل من أهم أولويات يونيكريديت ومنذ إطلاق Transform 2019 لعام 2016 استثمرت المجموعة 2.4 مليار يورو إضافية في تطوير وتعزيز أنظمة تكنولوجيا المعلومات والأمن السيبراني وفي يونيو 2019 نفذت المجموعة عملية تحديد هوية جديدة قوية للوصول إلى خدمات الويب والهاتف المحمول وكذلك معاملات الدفع وهذه العملية الجديدة تتطلب كلمة مرور لمرة واحدة أو تحديد الهوية الأحيائية مما يعزز من أمنها القوي وحماية العميل.”

ويجب أن يكون العملاء المتأثرون متشككين بشكل أساسي في رسائل البريد الإلكتروني الاحتيالية والتي عادة ما تكون الخطوة التالية لمجرمي الإنترنت الذين لديهم معلومات تعريف شخصية (PII) في محاولة لخداع المستخدمين لإعطاء مزيد من التفاصيل مثل كلمات المرور والمعلومات المصرفية.‬

‫على الرغم من أن البيانات المعرضة للخطر لا تتضمن أي بيانات مصرفية أو مالية فمن الأفضل دائمًا أن تكون متيقظًا وأن تراقب عن كثب بياناتك البنكية وبطاقة الدفع عن أي نشاط غير معتاد وأن تبلغ البنك بذلك إذا وجدت.‬

اخيرًا ليست هذه هي المرة الأولى التي يكون فيها UniCredit ضحية لحادث أمان البيانات هذا ففي عام 2017 كشف البنك عن خرقين مماثلين للبيانات أحدهما حدث بين سبتمبر وأكتوبر 2016 والآخر بين يونيو ويوليو 2017 والذي أثر على حوالي 400000 عميل إيطالي.‬

عن فدوى

شاهد أيضاً

علي بابا يحطم الرقم القياسي ليوم العزاب بأكثر من 38 مليار دولار في المبيعات

‫كان يومًا آخر قياسيًا لتجارة التجزئة حيث ارتفعت منصة التجارة الإلكترونية الصينية علي بابا إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *